ولي العهد المغربي يستقبل أطفال مقدسيين

تطوان: استقبل ولي العهد المغربي الأمير مولاي الحسن، امس الاثنين بالقصر الملكي بتطوان، الأطفال المقدسيين المشاركين في الدورة العاشرة من المخيم الصيفي الذي تنظمه وكالة بيت مال القدس الشريف لفائدة أطفال القدس، وذلك تحت رعاية الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس.

وأعطت هذه المبادرة نفسا جديدا لعمل وكالة بيت مال القدس الشريف لدعم المدينة وصمود أهلها من خلال المشاريع التي تنفذها، والتي ينعكس أثرها المباشر والملموس على حياة سكانها.

يذكر أن الوكالة تخلد هذه السنة مرور عشر سنوات على إعطاء انطلاقة برنامج المخيم الصيفي لفائدة أطفال القدس، والذي استفاد منه إلى حد الآن 500 طفل وطفلة من جميع أحياء مدينة القدس الشريف، بمعية 50 مؤطرا تنقلوا إلى المغرب، حيث وقفوا على مشاعر التضامن المبدئي والثابت التي يكنها المغاربة لأشقائهم الفلسطينيين.

يشار إلى أنه وعلى غرار الدورات التسع الماضية، سيستفيد من دورة 2017، التي تحمل اسم " الأميرة للا مريم" وتحتضنها مدينة الجديدة بين 25 يوليو و9اغسطس ، 50 طفلا وطفلة تتراوح أعمارهم ما بين 11 و13 سنة، مرفوقين بخمسة مؤطرين مقدسيين.

وبهذه المناسبة، أخذت لولي العهد الأمير مولاي الحسن صورة تذكارية مع الأطفال المقدسيين المشاركين في المخيم ومؤطريهم.


قم بالنشر: